زين تفوز بجائزة "أفضل علامة تجارية" في الشرق الأوسط عن العام 2016

زين تفوز بجائزة "أفضل علامة تجارية" في الشرق الأوسط عن العام 2016

ديسمبر 18, 2016


 

فازت مجموعة زين بجائزة "أفضل علامة تجارية" في قطاع الاتصالات المتنقلة في منطقة الشرق الأوسط عن العام 2016، بعد أن توجتها تيليكوم ريڤيو في الاحتفالية السنوية التي عقدتها مؤخرا في دبي.

وذكرت المجموعة في بيان صحافي أن اختيارها للفوز بلقب "أفضل علامة تجارية" جاء بفضل التطورات الملموسة التي قامت بها على مستوى عملياتها، والاستثمار المستمر في تحديث الشبكات، ومجالات الابتكار التكنولوجي التي تبنتها، وجهودها في تجارب العملاء، وهو الأمر الذي دعم قيم العلامة التجارية، وجعلها واحدة من العلامات التجارية الأكثر تأثيرا على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

وأفادت زين ان "تيليكوم ريڤيو" الرائدة في مجال صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وقد منحتها الجائزة تقديرا للأداء المتميز الذي حققته العلامة التجارية " زين" في كافة الأسواق التي تعمل فيها، مبينة ان هذا التتويج جاء بعد سلسلة من التتويجات السابقة في أحداث إقليمية ودولية سابقة، ما يعكس نجاح العلامة التجارية وقدرتها في إلهام عملائها.

وقال الرئيس التنفيذي في مجموعة زين سكوت جيجينهايمر "إننا فخورون بأن يتم تكريمنا مجددا باعتبارنا علامة تجارية رائدة على مستوى الشرق الأوسط في قطاع الاتصالات، ونحن مستمرون في تطوير أنفسنا من أجل ضمان أن علامتنا التجارية تبرز افضل ما بداخلنا وتجعلنا نبذل اقصى جهد لدينا من أجل تقديم افضل تجارب عملاء ممكنة."

وأوضح جيجنهايمر قائلا "تمثل لنا علامتنا التجارية وعدا اتجاه كافة منتسبينا وشركائنا، وإننا نبذل كل ما في وسعنا دائما من أجل تزويد عملائنا بخدمات اتصالات مبتكرة، كما سنسعى إلى أن تؤثر الخدمات والمبادرات التي نطلقها في حياة الناس نحو الأفضل."

يذكر أن مجموعة زين تتميز بكونها داعمة للابتكار، وللدخول في شراكات خارجية قوية، حيث دخلت مؤخرا في شراكات استراتيجية مع علامات تجارية أخرى مرموقة بما في ذلك Booking.com على سبيل المثال لا الحصر، وهي الشراكات التي أدت إلى تعزيز علامة زين التجارية ذاتها، كما دخلت مجموعة زين في استثمارات استراتيجية في مجموعة neXgen المتخصصة في مجال استشارات المدن الذكية، وشركة FOO المتخصصة في تطوير حلول الاتصالات المتنقلة، وذلك بهدف تسريع وتيرة عروض خدماتها على صعيد نمط الحياة الرقمي.

ولمجموعة زين حملات تسويقية في أرجاء المنطقة من خلال قنوات إعلامية متنوعة، وهي الحملات التي نجحت في أن تأسر قلوب وعقول ملايين الأشخاص في أرجاء العالم العربي، وما هو أبعد من ذلك، ومن بين أحدث تلك الحملات، كانت هناك دعاية مجموعة زين التلفزيونية الرمضانية لعام 2016، وهي الدعاية التي حققت نجاحا بارزا من خلال 10 ملايين مشاهدة عبر موقع يوتيوب في غضون 30 يوما فقط، كما أن دعاية مجموعة زين التلفزيونية عن عيد الفطر لعام 2016 حققت 18 مليون مشاهدة حتى الان، وكلاهما يعتبران عنصران يعبران عن مدى قوة العلامة التجارية "زين".

وحاليا، لدى مجموعة زين وشركاتها التابعة ما يربو على 8 ملايين متابع عبر موقع فيسبوك، وأكثر من 4.5 مليون متابع عبر موقع تويتر، علاوة على نحو مليون متابع عبر تطبيق انستغرام، وعلى مدار السنوات الأربع الماضية، حظيت قنوات مجموعة وشركات زين في أرجاء المنطقة بما يربو على 100 مليون مشاهدة عبر موقع يوتيوب.

الجدير بالذكر أن الاستدامة والشفافية وقيادة الفكر من العناصر التي تكمن في جوهر صميم أعمال مجموعة زين، وهذا الأمر ينعكس بوضوح في كل جانب من الأنشطة التشغيلية اليومية التي تزاولها شركات المجموعة، ويسلط تقرير الاستدامه السنوي الذي تصدره مجموعة زين الضوء على استمرار المجموعة في تمسكها بريادتها الإقليمية على صعيد السعي إلى تنفيذ أجندة الاستدامة الخاصة بها إلى جانب دعم المجتمعات التي تعمل فيها من خلال أنشطتها التواصلية التي من بينها بناء القدرات، والتعليم، والتنمية الاجتماعية الاقتصادية، والرعاية البيئية.

وبالإضافة إلى ذلك، دخلت مجموعة زين خلال العامين الماضيين في شراكة مع مسابقة منتدى MITEF لأفضل الأعمال الناشئة في العالم، كما شاركت زين قبل فترة قصيرة في دعم مسابقة "ابتكر من أجل اللاجئين" التي ينظمها ويرعاها منتدى MIT لريادة الأعمال.